منوعات

فوائد الذهاب في نزهة على الأقدام

هل تعلم أن القيام بشيء بسيط مثل المشي يمكن أن يساهم بشكل كبير في صحتنا الجسدية والعقلية والعاطفية والروحية؟ ترك الأعذار والذهاب في نزهة على الأقدام!

يعتبر المشي نشاطًا مثاليًا، حتى لمن لم يعتادوا ممارسة الرياضة. لماذا ا؟ لأنه لا يجب أن يكون روتينيًا. لا يتعين علينا دائمًا القيام بذلك في نفس الوقت أو اتباع نفس المسار كل يوم. وهو يجلب العديد من الفوائد!

من الناحية المثالية، قم بالمشي لمدة 20 إلى 30 دقيقة يوميًا. ويفضل القيام بذلك في الصباح أو في فترة ما بعد الظهر حيث أن الشمس ليست شديدة في هذه الأوقات. بالإضافة إلى ذلك، يعد المشي نشاطًا مثاليًا لبدء أو إنهاء اليوم جيدًا، حيث يساعدك على الأوكسجين والاسترخاء.

يوصي خبراء الصحة بالمشي لمسافة كيلومترين في اليوم، ولكن مثل أي عادة، تزداد عادة المشي تدريجياً. لا تدفع نفسك بقوة! امشي بخطى سريعة، وابدأ بالمشي في شوارع منطقتك، وسترى أنك تتقدم ببطء ودون تعب.

هنا سوف أخبرك ما هي فوائد المشي لمدة 20 إلى 30 دقيقة في اليوم:

1. يزيد من طاقتك. المشي الجيد هو أحد أفضل مصادر الطاقة الطبيعية لدينا. ولا يكلف شيئا! يزيد المشي من تدفق الدم والأكسجين إلى خلاياك، مما يجعلك تشعر بمزيد من اليقظة والحيوية.

2. يزيد من مستويات الرفاهية. أظهرت دراسات مختلفة أن التمارين المعتدلة الشدة، مثل المشي السريع، تطلق الإندورفين في مجرى الدم وتقلل من التوتر والقلق.

3. يساعد على تحسين المزاج. المشي يطلق السيروتونين والإندورفين. عندما يكون لديك انهيار عاطفي، اذهب في نزهة واستمتع بالمناظر التي توفرها الطبيعة. تذكر أن تأخذ نفسا عميقا. ستجد أنك ستسترخي وستمتلئ بالمشاعر الإيجابية.

4. يحسن وظائفنا المعرفية. أثناء المشي، يتأكسج الدماغ ويسترخي ويتلقى محفزات جديدة. إذا بقينا ساكنين وقمنا بذلك كل يوم، فستتحسن الوظائف الأساسية مثل الانتباه والذاكرة ومعالجة المعلومات على نحو ملحوظ. هذا يمكن أن يقلل من فقدان الذاكرة ويمنع ظهور مرض الزهايمر.

5. اعتن بصحة القلب والأوعية الدموية. يزيد هذا النشاط من قوة قلبنا وقدرته على ضخ الدم. تصبح الشرايين أكثر مرونة ويمكن أن تتمدد بشكل أفضل للدورة الدموية، وبالتالي تصل إلى أي جزء من الجسم بشكل أفضل. لذلك، فهو يساعد على الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والسيطرة عليه، مما يقلل من مخاطر التعرض لحوادث القلب والأوعية الدموية.

6. يقلل من مخاطر الإصابة بالأمراض. يقلل المشي من مستويات الكوليسترول السيئة، ويحسن التمثيل الغذائي لدينا ويخفض مستويات السكر في الدم، وبالتالي يحسن صحتنا العامة وقد يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2.

7. يقوي نظام عظامنا. يخفف المشي من تصلب المفاصل ويقلل من توتر العضلات. ينشط العظام ويقويها، ويزيد من كثافة العظام، وبالتالي يساعد على الوقاية من هشاشة العظام. كما أنه يساعد في الحفاظ على صحة المفاصل من خلال المساعدة في الوقاية من الأمراض مثل التهاب المفاصل.

8. يحسن العبور المعوي. يمنع المشي الإمساك لأنه يساعدنا على تطهير الجسم بشكل أفضل وتحسين وظائف الجهاز الهضمي.

9. يقوي ساقيك. إذا كنت تعاني من مشاكل في الدورة الدموية أو توسع الأوردة، فإن المشي اليومي سيحسن ويشد عضلات ساقيك، مما يمنع العديد من هذه المشاكل.

10. يقوم بشد الساقين والوركين والبطن. المشي الجيد سيساعد في تحديد عجولك ورفع عضلات المؤخرة. من خلال الانتباه إلى وضعيتك أثناء المشي، يمكنك شد عضلات بطنك وتقليل خصرك.

11. يشد الذراعين. نصيحة: اثنِ ذراعيك من الكوع وحركهما سريعًا ذهابًا وإيابًا أثناء المشي. سيساعدك هذا على زيادة سرعتك وتقوية ذراعيك وكتفيك وظهرك.

12. يساعد على إنقاص الوزن. يساعد المشي على تسريع عملية التمثيل الغذائي. تذكر، كلما زادت سرعة حرقك، زادت السعرات الحرارية التي تحرقها.

13. يعطينا جرعة إضافية من فيتامين د. المشي في وضح النهار يزيد من مستوى فيتامين د في الجسم. إنه عنصر غذائي يصعب الحصول عليه من الطعام، ولكن يمكن تصنيعه عن طريق التعرض لأشعة الشمس. فيتامين د مهم لأنه يساعد في الحفاظ على صحة العظام والجهاز المناعي.

14. يساعد على النوم. يساعد المشي عملية التمثيل الغذائي لدينا على إطلاق السيروتونين. هذا ناقل عصبي مشتق من الحمض الأميني المعروف باسم التربتوفان، والذي يزيد من إنتاج الميلاتونين. ينظم الميلاتونين دورات النوم، لذا فهو مثالي للمشي ونوم أفضل وجودة أعلى.

كما سترى، هناك العديد من الأسباب للذهاب في نزهة على الأقدام. لذا ارتدِ ملابس خفيفة وأحذية رياضية مريحة جدًا كل يوم واخرج من المنزل واستمتع ببعض الحركة. أحضر زجاجة ماء للبقاء رطبًا وواقيًا من الشمس إذا خرجت في الصباح وموسيقاك المفضلة إذا أردت. يمكنك الذهاب في نزهة بمفردك أو مع صديق أو أحد أفراد الأسرة أو كلب. هم أيضا يحبون الذهاب للمشي!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى